طالبات مدرسة مريم النموذجي في جزيرة " غوري " يزون المكتب الإقليمي لرابطة العالم الإسلامي في داكار السنغال

في إطار التواصل والانفتاح على مكونات المجتمع السنغالي من قبل مكتب الرابطة في داكار زار يوم الأربعاء الثاني من مايو طالبات مدرسة مريم با نادي اللغة العربية بالمدرسة وتعتبر هذه المدرسة من أفضل المدارس في السنغال وهي مخصصة للمتفوقات وتحظى بزيارة شخصيات ورؤساء دول خاصة وجودها في جزيرة " غوري " القريبة من داكار وتعتبر من التراث العالمي.

وقد رحب مدير المكتب بطالبات ومرفقينهم وقد شرح عن رابطة العالم الإسلامي منذ النشأة وتعريف ما تقوم به في العالم بصفة عامة والسنغال بصفة خاصة.

ثم بدأ الدكتور/ محمد سعيد باه مشرف المعلمين بكلمة وتم استعراض ديوان الأمير عبد الله الفيصل مترجم بالفرنسية ومقاطع من شعره وقدمت الطالبات مقاطع باللغة العربية لشعر الأمير.

وقد أكد مدير المكتب أن تعلم اللغة العربية يتح آفاقا كبيرة واختيار ديوان الأمير عبد الله الفيصل بدراسة أدبية يعطي القارئ أبعاد عديدة خاصة عذوبة شعره .

وانتهت الأمسية بتناول المرطبات وكتاب الشاعر المترجم للفرنسية وبعض الهدايا.

وقد أبدى الطالبات الشكر للرابطة على حسن الاستضافة.