مجلة الرابطة إصدار خاص

Rabita-Magazine-cover-569

مجلة المجمع الفقهي الإسلامي

مجلة المجمع الفقهي الإسلامي

البث المباشر للمؤتمر على اليوتيوب

تم البث المباشرعلى قناة الرابطة في موقع اليوتيوب Find Muslim World League on YouTube

يمكن مشاهدة الجلسات كلها في هذا الموقع وفي اليوتيوب

إصدار خاص مجلة الرابطة الإنجليزية

The MWL Journal 2014 May & April

عنوان الموقع كيوآر كود

Islamic solidarity website address

مكة المكرمة:

استأنف المؤتمر العالمي الثاني:(العالم الإسلامي.. المشكلات والحلول) الذي تعقده رابطة العالم الإسلامي برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود بعنوان: ( التضامن الإسلامي ) جلساته مساء يوم الاثنين 2/5/1435هـ لمناقشة البحوث وأوراق العمل الخاصة بمحــاور المؤتمر، حيث عقد جلستيه الرابعة والخامسة لمناقشة مجالات التضامن الإسلامي .
وناقش المشاركون في الجلسة الرابعة عدداً من مجالات التضامن الإسلامي، حيث ترأس الجلسة معالي الدكتور عبد الله بن معتوق المعتوق، المستشار في الديوان الأميري في دولة الكويت .
وخلال الجلسة استعرض الباحثون ثلاثة بحوث هي:
1.التضامن في المجال السياسي لسعادة السفير عبد الله بن عبد الرحيم عالم الأمين المساعد للشؤون السياسية في منظمة التعاون الإسلامي.
2.التضامن في المجال الاقتصادي للدكتور شوقي أحمد أبو العينين دنيا أستاذ الاقتصاد الإسلامي والعميد السابق في كلية التجارة بجامعة الأزهر فرع المنصورة.
3.التضامن في المجال الاجتماعي للدكتور حقار محمد أحمد رئيس اللجنة الدولية للحوار الإسلامي المسيحي في تشاد.
وتابع المشاركون في المؤتمر مناقشة مجالات أخرى للتضامن الإسلامي في جلستهم الخامسة التي عقدت مساء الاثنين 2/5/1435هـ برئاسة الدكتور أحمد الهادي جار الله مدير المعهد الأوروبي للعلوم الإنسانية في فرنسا. واستعرض الباحثون في الجلسة ثلاثة بحوث هي:

1.التضامن في المجال العلمي والتعليمي للدكتور إسماعيل لطفي جافاكيا مدير جامعة فطاني في تايلند.
2.التضامن في مجال الدعوة والإعلام للدكتور سامي الشريف عميد كلية الإعلام في الجامعة الحديثة للتكنولوجيا والمعلومات في جمهورية مصر العربية.
3.الأقليات المسلمة والتضامن للدكتور أحمد كاظم الراوي مدير مؤسسة الوقف الإسلامي في بريطانيا.
وقد أكد الباحثون على أهمية التضامن في جميع المجالات التي استعرضها الباحثون ( العلمية والتعليمية والإعلامية )، وأكدوا على أهمية تطوير وسائل التعليم والإعلام والنهوض الذاتي للمؤسسات الإسلامية، وتطوير الخبرات البشرية التي يرجى لها أن تبدع في جميع مجالات التضامن.
وتحقيقاً للتضامن العلمي والتعاون بين مؤسسات العلوم المختلفة أكد الباحثون على أهمية تهيئة مناخ علمي يشجع العالم على التفكير وتطوير المعرفة وهذا يحتاج إلى إيجاد العطاء المادي الذي يجعل الباحث والعالم والمتعلم متفرغاً للعلم والبحث، وتوفير المنتديات واللقاءات العلمية بين أصحاب التخصص لعمل أبحاث مشتركة، وفي مقابل ذلك، لابد من أن يكون هناك قرار سياسي، وأن تكون هناك فرصة للإبداع والتميز.
وبينوا أن من التحديات السياسية العملية امتلاك التقنية فدونها لن تكون للدول الإسلامية قدرة على النهوض السياسي في وجه الغرب، وأي حديث عن التضامن والوحدة لن يكون مجدياً ما لم تستغن الدول الإسلامية بنفسها عن التقنية الغربية، لأن الوحدة والتضامن هما نتاج امتلاك القرار السياسي للأمة الإسلامية.
ونوه المشاركون في المؤتمر لدى مداخلاتهم ومناقشاتهم بدور المملكة العربية السعودية في جمع كلمة الأمة وتوحيد صفها وأشادوا بمبادرات خادم الحرمين الشريفين بشأن تحقيق التضامن الإسلامي ودعوته قادة الأمة للاجتماع في مؤتمر القمة الإسلامية الاستثنائي الرابع الذي تم عقده برعايته ـ حفظه الله ـ في شهر رمضان من عام 1433هـ ، وأكدوا على أهمية هذا الدور ودعوا دول الأمة المسلمة وشعوبها إلى التعاون في تحقيق برامج التضامن الإسلامي بجميع مجالاته وحماية الأمة من خطورة الفرقة والنزاع والتخلف.

شارك و أرسل