العربية   Français  English

هونج كونج:
 
عقد معالي الشيخ الدكتور عبدالله بن عبدالمحسن التركي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، وعضو هيئة كبار العلماء في المملكة اليوم اجتماعا برئيس جمعية الاتحاد الإسلامي بهونج كونج وأعضائها بحضور القنصل العام للمملكة لدى هونج كونج عمر بخيت البنيان, وذلك بمقر الاتحاد.
وفي بداية الاجتماع قدم نائب رئيس الاتحاد الإسلامي سعيد الدين شرحاً مفصلاً عن عمل الجمعية وما تقدمة من برامج وأنشطة للمسلمين إضافة إلى الدورات والندوات المستمرة التي تثقف بها المسلمين وتوَعِّيهم بأمور دينهم.
 
 
بعد ذلك ألقى الدكتور التركي كلمة عبَّر فيها عن سعادته لما وجده من برامج وأنشطة مميزة يقوم بها الاتحاد الإسلامي بهونج كونج في مجال الدعوة والتعليم وترسيخ التعاليم الإسلامية الصحيحة للمسلمين والتواصل مع الآخرين في الدعوة والتعريف بالإسلام.
وبين معاليه أن رابطة العالم الإسلامي تهتم بالأقليات المسلمة وتتعاون معها لأن ذلك من أولوياتها التي تحرص عليها , مؤكداً استعداد الرابطة للتعاون مع جمعية الاتحاد الإسلامي في مجال الدعوة من حيث تأهيل الدعاة وعقد دورات لهم سواء في الجامعات الإسلامية أو في معهد إعداد الأئمة والدعاة التابع لرابطة العالم الإسلامي أو في مناطقهم.
وأضاف : وفي مجال التعليم فإن الرابطة تركز على المناهج والخطط الدراسية والكتب والمقررات التي بأيدي الطلاب بالإضافة إلى تأهيل المدرسين وعقد دورات لهم سواء في بلدهم أو في المملكة أو في الجامعات الإسلامية الأخرى.
بعد ذلك قام الدكتور التركي بجولة على مقر إتحاد المسلمين ومسجد عمار بهونج كونج وتجول في أقسام المسجد والمكتبة المركزية وقاعات الاجتماعات الكبرى، كما التقى بطلاب حلقات تحفيظ القران الكريم بالمسجد.
 
تاريخ النشر: 
19/11/2015 - 10:30
الموافق : 
1437/2/7هـ


مواقع التواصل الاجتماعي

 

مؤتمرات الرابطة الخارجية

القضايا الإسلامية

كتاب موقف الإسلام من الإرهاب

موقف الاسلام من الارهاب

جديد نشرة الأقليات المسلمة حول العالم

نشرة الأقليات المسلمة العدد الرابعة عشر

مجلة الإعجاز العلمي

مجلة الإعجاز العلمي العدد 34

جديد كتاب دعوة الحق

دورية دعوة الحق