العربية   Français  English

أعرب المدير التنفيذي للملتقى العالمي للعلماء والمفكرين المسلمين فضيلة الدكتور سعد بن علي الشهراني عن الألم الشديد لإقدام القوات الإسرائيلية على قصف عدد كبير من المساجد في قطاع غزة وهدمها وقتل عدد كبير من المصلين فيها، وأدان هذا العدوان ووصفه بأنه صورة من صور الإرهاب الشنيع . 
 
وقال فضيلته : إن مما يدمي الفؤاد ويجرح قلوب المسلمين في كل أنحاء العالم استهداف الصهاينة بيوت الله بالقصف والقنابل والصواريخ الحارقة وتدميرها فوق رؤوس المصلين ، ولاشك أن هذا العدوان أدى إلى حرق وتلف المصاحف في تلك المساجد ، وهذا من أعظم أنواع الظلم قال تعالى : ( ومن أظلم ممن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه وسعى في خرابها ... ) . 
 
وقال فضيلته : إن الصهاينة قاموا بالجريمتين بأقبح صورها على مرآى ومسمع من العالم أجمع، مشيراً إلى أن العالم تحرك بقوة حين هدم المسجد البابري بالهند بينما هدم الصهاينة اليوم أكثر من ثمانية عشر مسجداً في قطاع غزة منها مسجد التقوى ، ومسجد مستشفى الشفاء ، ومسجد عماد عقل ، ومسجد أبو بكر الصديق، ومسجد الخلفاء الراشدون ، ومسجد أبو حنيفة النعمان ، ومسجد عمر بن عبد العزيز، ومسجد بدر ، ومسجد إبراهيم المقادمة، ومسجد عز الدين القسام ، ومسجد مصعب بن عمير، ومسجد عمر بن الخطاب، ومسجد العباس بن عبد المطلب. فقد دمرت هذه المصاجد بعد أن تم قصفها من الجو والبر ، والمؤلم للمسلمين أنه لم يروا في وسائل الإعلام الإنكار والتشنيع على هذا الإجرام ، الذي يخالف القوانين والمواثيق الدولية والتي تنص على عدم الاعتداء على أماكن العبادة في أزمنة الحرب والسلم، وقد سبقهم نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم وخلفاؤه الراشدون فكان من وصاياهم لجند الإسلام عدم هدم الصوامع وعدم قتل أصحابها وهم الرهبان وقد سار على ذلك الفاتحون الأبطال على مدار التاريخ الإسلامي. 
 
وبين فضيلته أن الصهاينة خرقوا المواثيق والعهود الدولية، فدمروا المساجد وقتلوا المصلين وأحرقوا المصاحف، وهذا يدل على عقيدتهم المحرفة الضالة وحقدهم الشديد على الإسلام والمسلمين . ولهذا يجب على الدول المحبة للسلام والشعوب التي تحرص على الحوار والتعايش والسلام والأمن في العالم إيقاف هذا العدوان.
 
وطالب فضيلته منظمة ( اليونسكو ) بمتابعة تخريب الصهاينة للمساجد في غزة وإدانة هذا العمل الإجرامي والسعي لدى المنظمات الدولية بإيقافه وفق ما تقضي به القوانين الدولية.
 
وأهاب فضيلته بوزارات الأوقاف والشؤون الإسلامية أن تعمل من خلال المنظمات الدولية المختصة على حماية مساجد قطاع غزة والمصلين فيها من الإرهاب الصهيوني الإجرامي ومنع العدوان عليها كما حصل للمساجد التي دمرتها آلة الحرب الصهيونية.
 
تاريخ النشر: 
13/01/2009 - 12:00
الموافق : 
16/1/1430هـ


مواقع التواصل الاجتماعي

 

مؤتمرات الرابطة الخارجية

القضايا الإسلامية

كتاب موقف الإسلام من الإرهاب

موقف الاسلام من الارهاب

جديد نشرة الأقليات المسلمة حول العالم

نشرة الأقليات المسلمة العدد الرابعة عشر

مجلة الإعجاز العلمي

مجلة الإعجاز العلمي العدد 34

جديد كتاب دعوة الحق

دورية دعوة الحق