العربية   Français  English

ندد معالي الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي ، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي بمداهمة مجموعة مسلحة إحدى المدارس في جمهورية أوسيتيا الشمالية بجنوب روسيا ، واحتجاز التلاميذ والمدرسين فيها ، والتهديد بتدمير المدرسة وقتل من فيها ، ووصف معاليه هذه العملية بأنها عملية إرهابية بشعة ، وذلك في بيان أصدره باسم الأمانة العامة لرابطة العالم الإسلامي ، فيما يلي نصه :

 

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد رسول الله ، وعلى آله وصحبه ومن والاه ، أما بعد:

فقد تابعت الأمانة العامة لرابطة العالم الإسلامي مداهمة مجموعة مسلحة إحدى المدارس في جمهورية أوسيتيا بجنوب روسيا ، واحتجاز المئات من التلاميذ والمدرسين والعاملين فيها ، وقتل عدد منهم ، والتهديد بنسف المدرسة ، وتدميرها ، وقتل من فيها ، إذا لم تنفذ المطالب التي أعلنوا عنها .

 

والرابطة إذ تشجب هذه العملية وتدينها بشدة بالغة ، فإنها تؤكد أن الإسلام حرم قتل الأبرياء من الناس ، كما حرم تهديد الناس بالقتل ، أو خطفهم وتعذيبهم والمساومة على حياتهم .

 

وتعلن الرابطة أن عملية السطو بالقوة على المدرسة بهدف تحقيق مطالب سياسية أمر حرمه الإسلام حرمة قاطعة وصريحة ، كما حرم قتل الأنفس المعصومة ، ومنع العدوان عليها : { وَلا تَقْتُلُوا النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ}(الأنعام:151) { وَلا تَعْتَدُوا إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ} (البقرة:190) .

 

وتدعو الرابطة الخاطفين ومن يقف ورءهم إلى الإسراع في الافراج عن التلاميذ والمدرسين الذين احتجزوا داخل المدرسة بلا ذنب اقترفوه ، مؤكدة أن الشعوب الإسلامية تشجب ممارسة العنف ، وتدين مختلف صور الإرهاب ، وتلفت الرابطة نظر العالم أجمع إلى دعوة الإسلام للرحمة والعدل والتواصل والتعاون بين الشعوب ، فيما يحقق السلام للإنسانية .

 

وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

تاريخ النشر: 
01/09/2004 - 18:00
الموافق : 
16/7/1425هـ


مواقع التواصل الاجتماعي

 

مؤتمرات الرابطة الخارجية

القضايا الإسلامية

كتاب موقف الإسلام من الإرهاب

موقف الاسلام من الارهاب

جديد نشرة الأقليات المسلمة حول العالم

نشرة الأقليات المسلمة العدد الرابعة عشر

مجلة الإعجاز العلمي

مجلة الإعجاز العلمي العدد 34

جديد كتاب دعوة الحق

دورية دعوة الحق