شعار رابطة العالم الإسلامي Muslim World League LOGO

مكة المكرمة:

أدانت الأمانة العامة لرابطة العالم الإسلامي بمكة المكرمة التفجيرين الإرهابيين اللذين وقعا في العاصمة العراقية بغداد , ومدينة إسطنبول التركية، وأسفرا عن سقوط عدد من الضحايا ، والمصابين في كلا التفجيرين .
جاء ذلك في البيان الذي أصدره معالي الشيخ الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي, الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، وعضو هيئة كبار العلماء في المملكة, والذي قال فيه:

إن رابطة العالم الإسلامي تستنكر التفجيرين الإرهابيين اللذين وقعا في بغداد وإسطنبول وتؤكد على موقفها الثابت من الإرهاب بجميع أشكاله وأساليبه.
ودعا الدكتور التركي الدول العربية والإسلامية والمجتمع الدولي إلى تضافر الجهود الدولية والإقليمية للتصدي لهذه الأعمال الإرهابية التي تهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار في تلك الدول .
وأوضح معاليه أن هذه الأعمال الإرهابية استهدفت أناساً أبرياء وأنفساً معصومة، وبثت الرعب في المجتمعات الآمنة، مما يتعارض مع القيم، والمبادئ الإسلامية، والإنسانية ، والدولية.

وأهاب معاليه بقادة العالم ، ومنظماته ، ومفكريه بأن يقفوا صفاً واحداً في مواجهة هذا العنف بكافة أشكاله وصوره ، وأن يعالجوا كل ما يسبب تلك الأعمال الإرهابية، أو يدعو إليها.
وأشاد معاليه بموقف الحكومات، والمنظمات الدولية، وعلى رأسهم المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ــ حفظه الله ــ الذي دعا إلى تشكيل تحالف إسلامي عسكري لمحاربة الإرهاب، والقضاء على جميع منابعه .

وفي ختام البيان دعا معاليه المولى جلت قدرته أن يحفظ بلاد المسلمين وشبابهم من آفة الإرهاب والغلو ، وأن يجنب البلاد والعباد الفتن إنه سميع مجيب .
 

تاريخ النشر:  14/01/2016 - 10:30