العربية |   Français | English
إن دعوة خاتم الأنبياء والمرسلين محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم إلى الدين الحق منذ بدء الدعوة (1436) كانت وما زالت دعوة بناء وتصحيح، للإنسانية جمعاء، في مجتمع متعدد الأديان والمذاهب والآراء، ملتزمة منهج الحق والعدل والحكمة والموضوعية والتجرد، وتحترم مبنى لواء التوحيد الإلهي، والإيمان بالنبوة والرسالة الناشئة من الوحي الرباني، والاعتقاد باليوم الآخر في عالم القيامة وانتهاء وجود العالم القائم.
وغايتها إحقاق الحق، وتأصيل الإيمان بوجود الله تعالى ووحدانيته، وإسعاد البشرية في الدنيا والآخرة، لأن السعادة لا تكون إلا بالتدين الصحيح، لأنه ملازم للفطرة الإنسانية، ويحقق طمأنينة النفس، ويروي ظمأ الإنسان إلى التدين وحاجته الماسّة إلى الإيمان.
PDF icon بحث قدم في مؤتمر مكة المكرمة الثالث المنعقد في مكة المكرمة بعنوان (العلاقات الدولية بين الاسلام والحضارة المعاصرة) تاريخ النشر:  01/02/2003 - 15:30 الموافق :  1423/11/29