العربية   Français  English

طالبت الأمانة العامة لرابطة العالم الإسلامي المجتمع الدولي باتخاذ الإجراءات العاجلة لوقف العدوان الإسرائيلي الغاشم على المدن والقرى في قطاع غزة بفلسطين ، واستنكرت استنكاراً شديداً إصرار إسرائيل على استمرار عدوانها ، وإحداث المجازر الدموية التي قتل جراؤها أكثر من ستين قتيلاً في يوم واحد، وأعربت عن استغراب المسلمين والمنظمات الإسلامية في العالم للصمت الدولي الذي تجاهل جرائم إسرائيل وقتلها لأبناء شعب فلسطين في غزة ، وطالبت بردعها ومنعها من استمرار هذا العدوان الغاشم.
 
جاء ذلك في نداء دولي عاجل ، أصدره معالي الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي ، الأمين العام للرابطة ، أهاب فيه بالمنظمات الدولية ومنظمات حقوق الإنسان العالمية وحكومات الدول المحبة للسلام لبذل الجهود العاجلة لوقف المجازر الإسرائيلية ، ووقف اجتياح قوات إسرائيل المعتدية لمدن غزة وقراها ، وقال : لقد تجاوزت إسرائيل الأنظمة والقرارات والمبادئ الإنسانية الدولية في الجرائم الوحشية التي ترتكبها ضد أهالي غزة ، مبيناً أن عدوانها الأخير استهدف المدنيين ، وراحت ضحيته جموع من الأطفال والنساء.
 
وأوضح معاليه أن الشعوب والمنظمات الإسلامية في العالم أعربت عن قلقها الشديد بسبب التصريح العلني الذي أدلى به نائب وزير الدفاع الإسرائيلي وهدد فيه بأن القوات الإسرائيلية ستحدث محرقة في غزة ، مؤكداً معاليه أن ما تفعله إسرائيل في غزة محرقة يندى لها جبين الإنسانية وهذا يحتاج إلى موقف دولي عادل وصارم.
 
وبين د. التركي أن أعمال إسرائيل الإجرامية تعرقل الجهود التي يبذلها المجتمع الدولي لإحلال السلام والأمن في العالم ، وقال : إن عمليات القتل اليومية التي تنفذها إسرائيل في غزة وفي أنحاء فلسطين تتنافى مع الاتفاقات الدولية ، ومنها اتفاقية جنيف الرابعة التي تمنع قتل المدنيين وتعد ذلك جريمة بحق المجتمع الدولي والإنسانية.
 
وحث د. التركي منظمات حقوق الإنسان العالمية على القيام بواجبها في السعي لوقف جرائم إسرائيل وانتهاكاتها لحقوق الإنسان التي قررتها الأنظمة والقوانين الدولية ، مؤكداً معاليه أن ما تفعله القوات الإسرائيلية من مذابح مروعة تقتل فيها الآمنين مخالف لما أصدرته هيئة الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي من قرارات سابقة بشأن الجرائم الإسرائيلية في فلسطين ، كما حث الدول المحبة للسلام على تقديم مبادرة دولية عاجلة لحمل إسرائيل على وقف عدوانها ومجازرها ومحاسبتها على ما ارتكبته قواتها من جرائم وحشية بحق أهالي غزة المنكوبة .
 
وأهاب معاليه بالحكومات والمنظمات الإسلامية للدفاع عن أهالي غزة وشعب فلسطين الذي يعاني من أنواع العدوان عليه ، وطالب بإغاثته وتقديم العون له ونصرته ومساعدته على تجاوز المحنة القاسية التي يعيشها بسبب العدوان الإسرائيلي المتواصل عليه .
 
تاريخ النشر: 
02/03/2008 - 11:15
الموافق : 
24/2/1429هـ


مواقع التواصل الاجتماعي

 

مؤتمرات الرابطة الخارجية

القضايا الإسلامية

كتاب موقف الإسلام من الإرهاب

موقف الاسلام من الارهاب

جديد نشرة الأقليات المسلمة حول العالم

نشرة الأقليات المسلمة العدد الرابعة عشر

مجلة الإعجاز العلمي

مجلة الإعجاز العلمي العدد 34

جديد كتاب دعوة الحق

دورية دعوة الحق