العربية   Français  English

استقبالات معالي الأمين العام للرابطة يوم الثلاثاء 25-شعبان-1432هـ

مكة المكرمة:

خلال استقباله د. التركي: الأمين العام لرابطة الجامعات الإسلامية يشيد بالسياسة الدولية المتوازنة للمملكة

أشاد الدكتور جعفر عبد السلام علي، الأمين العام لرابطة الجامعات الإسلامية وأستاذ القانون الدولي بالسياسة الدولية المتوازنة التي انتهجتها المملكة العربية السعودية في علاقاتها الدولية، ووصف هذه السياسة بالحكمة، مبرزاً العديد من النتائج الإيجابية لهذه السياسة التي يرعاها خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، وسمو ولي العهد الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود، وسمو النائب الثاني الأمير نايف بن عبد العزيز آل سعود حفظهم الله.
جاء ذلك خلال استقبال معالي الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي في مكتبه يوم الثلاثاء 25/8/1432هـ للأمين العام لرابطة الجامعات الإسلامية، حيث تم خلال اللقاء تقويم محاور مؤتمر ( العالم الإسلامي . المشكلات والحلول ) الذي عقدته الرابطة برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين، الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ، حفظه الله ـ في الفترة من 22ــ24/8/1432هـ
وأشاد بحرص المملكة العربية السعودية على توازن العلاقة بين المسلمين وغيرهم لما فيه مصلحة البشرية، وقال د. عبد السلام: إن الأمة الإسلامية استفادت من مسار السياسة الدولية للمملكة العربية السعودية التي بذلت جهداً خاصاً في تعريف الغرب بخصائص الإسلام وخصائص أمته التي هي خير أمة أخرجت للناس، ونوه سعادته بالجهود التي يبذلها خادم الحرمين الشريفين في مجالات توحيد الخطاب الإسلامي ووحدة صف المسلمين والحوار مع أتباع الأديان والثقافات العالمية ، مشيراً إلى النتائج الباهرة التي توصلت إليها مؤتمرات الحوار التي عقدتها الرابطة في ضوء مبادرة خادم الحرمين الشريفين للحوار.
وبين د. عبد السلام وهو أستاذ متخصص في العلاقات الدولية أن تشجيع قادة المملكة العربية السعودية للحوار بين الحضارات فتح للمنظمات الإسلامية نافذة واسعة للدفاع عن أمة الإسلام وثوابتها العظيمة، مقدراً لرابطة العالم الإسلامي عقد عشرات المؤتمرات والمنتديات الخاصة بالحوار بين الإسلام والغرب بشكل خاص.


د. التركي يستقبل رئيس اتحاد الأئمة ورئيس اتحاد الدعاة في سيراليون

استقبل معالي الشيخ الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي وعضو هيئة كبار العلماء في المملكة الشيخ مدني كمارا ، رئيس اتحاد الأئمة والشيخ علي كاب رئيس اتحاد الدعاة في جمهورية سيراليون .
وتم خلال اللقاء استعراض أوضاع الجمعيات الإسلامية المشاركة في كل من اتحاد الأئمة واتحاد الدعاة، وقد أوضح فضيلة الشيخ مدني كمارا أن الجمعيات الإسلامية في سيراليون نفذت توصيات ندوات التعليم الإسلامي في غرب أفريقيا، التي نظمتها رابطة العالم الإسلامي خلال الفترة الماضية.
وبين أن المؤسسات الإسلامية والمساجد في سيراليون بحاجة إلى تزويدها بالمزيد من نسخ القرآن الكريم ونسخ من ترجمة معانيه باللغة الفرنسية . وقد وعد د. التركي بتزويد مساجد سيراليون بالنسخ التي يحتاج إليها المسلمون.


..ويستقبل الأمين العام للمؤسسة الإسلامية لأمريكا اللاتينية ودول الكاريبي

استقبل معالي الشيخ الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي وعضو هيئة كبار العلماء في المملكة الدكتور محمد يوسف هاجر ، الأمين العام للمؤسسة الإسلامية لأمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي، والدكتور بهيج ملاحويش المنسق العام لاتحاد المنظمات الإسلامية في أمريكا الجنوبية .
وخلال اللقاء قدم د. هاجر تقريراً عن منجزات المؤسسة الإسلامية لأمريكا اللاتينية تضمن شرحاً عن مؤتمرات الحوار التي عقدتها المؤسسة بمشاركة أتباع الأديان والثقافات المختلفة في بلدان أمريكا اللاتينية.
وبين د. هاجر أن المراكز والجمعيات الإسلامية ذات العضوية في المؤسسة ترغب في الانضمام إلى هيئة التنسيق العليا بين المؤسسات الإسلامية التابعة لرابطة العالم الإسلامي ، لتحقيق التعاون مع الرابطة في مجالات التعليم الإسلامي والإشراف على المساجد والمصليات والنشاط الإسلامي الثقافي في بلدان أمريكا اللاتينية.
وقد رحب د. التركي بالتعاون مع المراكز والجمعيات الإسلامية في تلك البلدان فيما يحقق مصلحة المسلمين الذين يعيشون فيها.

التاريخ الهجري: 
25/8/1432
التاريخ الميلادي: 
2011-07-26 م

مؤتمرات الرابطة الخارجية

القضايا الإسلامية

كتاب موقف الإسلام من الإرهاب

موقف الاسلام من الارهاب

جديد نشرة الأقليات المسلمة حول العالم

نشرة الأقليات المسلمة العدد الرابعة عشر

مجلة الإعجاز العلمي

مجلة الإعجاز العلمي العدد 34

جديد كتاب دعوة الحق

دورية دعوة الحق