العربية   Français  English

رابطة العالم الإسلامي تطالب المجتمع الدولي بحمل إسرائيل على وقف عدوانها على غزة تنفيذاً لقرار مجلس الأمن

أعربت الأمانة العامة لرابطة العالم الإسلامي عن قلق المسلمين في العالم، وشجبهم لاستمرار إسرائيل في شن حربها الشرسة وارتكاب فظائع الإبادة الجماعية في قطاع غزة ، وإعلانها رفض الاستجابة للقرار رقم (1860) الذي أصدره مجلس الأمن الدولي، ودعا فيه إلى وقف فوري للمعارك في غزة .

وأثنى معالي الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي الأمين العام للرابطة على الجهود الكبيرة التي بذلها صاحب السمو الملكي الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية في المملكة العربية السعودية ، ورئيس الوفد الوزاري العربي للأمم المتحدة لحمل مجلس الأمن على إصدار قراره الذي يقضي بالوقف الفوري للحرب، وفتح المعابر، وإدخال المعونات الغذائية والطبية لأهالي غزة.

وحذر معاليه من خطورة موقف إسرائيل على الأمن والسلام في المنطقة معرباً عن الاستنكار الشديد للرابطة والمنظمات والمراكز والجمعيات الإسلامية في العالم لاستخدام إسرائيل أسلحة الإبادة المحرمة دولياً في قصف أهالي غزة ، ومنها قنابل الفوسفور الأبيض الحارقة التي تدمر البيئة بغازاتها ، وتقتل في محيطها أكبر عدد من الناس ، كما تؤدي إلى الإصابة بالعاهات الدائمة.

وقال معاليه: إن الرابطة تهيب بالمفوضية السامية لحقوق الإنسان في هيئة الأمم المتحدة أن تتابع مخالفات إسرائيل وتجاوزها مبادئ القانون الدولي، وأن تعمل على متابعة محاسبتها من قبل الجهات الدولية المختصة على ما ارتكبته من جرائم الإبادة والتدمير في غزة ، متجاهلة في ذلك الاتفاقات الدولية التي تمنع هذه الأساليب البشعة ، التي قتل بسبها حوالي تسعمائة من أهل غزة ، نصفهم من الأطفال والنساء، بينما زاد عدد الجرحى على ثلاثة آلاف جريح.

وطالب معاليه مجلس الأمن الدولي بالعمل على تطبيق القرار الذي أصدره وحمل إسرائيل على وقف عدوانها على غزة ، وأهاب بمنظمات العون وهيئات الإغاثة الإسلامية والدولية لنجدة أهالي غزة ، وتقديم الغذاء والدواء لهم ، مشيداً معاليه ببرامج العون التي تنفذها المملكة العربية السعودية من خلال جسر الإغاثة الجوي، والاستعدادات لتسيير الجسر الإغاثي البري لنجدة المنكوبين وتقديم ما يحتاج إليه الشعب الفلسطيني في غزة من غذاء ودواء ووسائل العلاج والإسعاف.

وبين أن رابطة العالم الإسلامي مستمرة في تقديم العون الإغاثي لغزة عن طريق هيئة الإغاثة الإسلامية العالمية التابعة لها، مؤكداً أن الرابطة وهي عضو مراقب في المجلس الاقتصادي والاجتماعي لهيئة الأمم المتحدة مستعدة للتعاون مع الهيئة ومع مؤسسات الإغاثة الدولية لنجدة المنكوبين في قطاع غزة والتخفيف من معاناتهم القاسية بسبب العدوان الإسرائيلي الشرس عليهم.

التاريخ الهجري: 
13/1/1430
التاريخ الميلادي: 
2009-01-10 م


مواقع التواصل الاجتماعي

 

مؤتمرات الرابطة الخارجية

القضايا الإسلامية

كتاب موقف الإسلام من الإرهاب

موقف الاسلام من الارهاب

جديد نشرة الأقليات المسلمة حول العالم

نشرة الأقليات المسلمة العدد الرابعة عشر

مجلة الإعجاز العلمي

مجلة الإعجاز العلمي العدد 34

جديد كتاب دعوة الحق

دورية دعوة الحق