العربية   Français  English

رحلة معالي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي في بريطانيا يوم الإثنين 18/رجب/1432هـ

بريطانيا - مانشتر

د. التركي: يفتتح ندوة المدارس التكميلية في مانشستر

افتتح معالي الشيخ الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، وعضو هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية بمدينة مانشستر في بريطانيا (ندوة المدارس التكميلية) التي نظمها اتحاد المدارس التكميلية في بريطانيا.
وشارك في الندوة أعضاء الاتحاد وعدد من مسؤولي الجمعيات والمراكز الإسلامية في بريطانيا، بالإضافة إلى نخبة من أساتذة الجامعات وعدد من الطلبة من أبناء الجاليات الإسلامية.
وألقى د. التركي في افتتاح الندوة كلمة بين فيها أهمية التعليم الإسلامي في الحفاظ على شخصية الأجيال المسلمة في المجتمعات الغربية، وأثنى على الجهود التي يبذلها اتحاد المدارس التكميلية في بريطانيا في تعليم أبناء المسلمين مبادئ دينهم وتزويدهم بالثقافة الإسلامية التي يحتاجون إليها، مما يعزز ارتباطهم بالإسلام
وبأمة الإسلام.
وحث معاليه الدارسين على فهم مبادئ الوسطية الإسلامية التي تجعل منهم قدوة حسنة في العلم والتعامل والأخلاق، مؤكداً أن للأخلاق الإسلامية أثراً كبيراً في جذب الناس إلى الإسلام وتعريفهم بمحاسنه وقيمه العظيمة.
وقال: إن رابطة العالم الإسلامي التي تلقى الدعم من المملكة العربية السعودية وقادتها الكرام تتابع أوضاع التعليم ومعاهده ومدارسه في مختلف البلدان الغربية، حرصاً منها على تأدية رسالتها في خدمة الإسلام والعلوم الإسلامية، وفي ربط الأجيال المسلمة بدين الإسلام العظيم.


د. التركي يتفقد مركز التراث الإسلامي البريطاني في مانشستر

قام معالي الشيخ الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، وعضو هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية على رأس وفد الرابطة بزيارة تفقدية لمركز التراث الإسلامي البريطاني في مدينة مانشستر ببريطانيا.
وكان في استقبال معاليه الأمين العام للمركز المستشار أفضل خان، ورئيس مجلس أمناء المركز الدكتور/ حمد الماجد، وأعضاء مجلس الأمناء وعدد من الأئمة والدعاة في مدينة مانشستر.
وخلال الزيارة عقد د. التركي لقاءً مفتوحاً مع أعضاء مجلس أمناء المركز، وألقى كلمة أشاد فيها باهتمام المملكة العربية السعودية بالمراكز والجمعيات الإسلامية المنتشرة في أنحاء العالم، ودعمها للمناشط الثقافية الرشيدة التي تنفذها.
وبين معاليه أن الجهود والأنشطة التي ينفذها مركز التراث الإسلامي البريطاني في مانشستر تصب في خدمة الإسلام الذي يتعرف كثير من البريطانيين على مبادئه السمحة في العدالة والتعاون والتعايش الإنساني.
وأبرز معاليه اهتمام رابطة العالم الإسلامي بالتراث الثقافي الذي يشهد على مزايا الحضارة الإسلامية وتقدم المسلمين وازدهار الحركة العلمية لديهم عبر العصور،
وقال: إن رابطة العالم الإسلامي ستواصل تعاونها مع مركز التراث الإسلامي البريطاني في كل ما يحقق أهداف المركز.
بعد ذلك قام د. التركي ووفد الرابطة وأعضاء مجلس أمناء المركز بجولة اطلع فيها على أقسام المركز وأثنى معاليه على البرامج التي ينفذها خدمة للتراث الإسلامي وللمسلمين في بريطانيا.


..ويرعى ندوة التعاون بين الشرق والغرب في مانشستر

برعاية معالي الشيخ الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، وعضو هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية عقدت الهيئة العالمية للتعريف بالرسول صلى الله عليه وسلم ونصرته بالتعاون مع مركز التراث الإسلامي البريطاني في مانشستر يوم الاثنين 18/7/1432هـ ندوة ثقافية بعنوان: (العلاقة بين الشرق والغرب).
وشارك في الندوة كل من فضيلة الشيخ الدكتور/ عادل بن علي الشدي
الأمين العام للهيئة العالمية للتعريف بالرسول صلى الله عليه وسلم ونصرته، والدكتور حمد الماجد رئيس مجلس أمناء مركز التراث الإسلامي البريطاني في مانشستر، والأمين العام للمركز المستشار أفضل خان، وعدد من مسؤولي المراكز الثقافية وأساتذة الجامعات وممثلي منتديات الحوار في بريطانيا.
وألقى د. التركي في افتتاح الندوة كلمة أبرز فيها المبادئ التي تضمنتها مبادرة خادم الحرمين الشريفين، الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود للحوار.
واستعرض معاليه جهود كل من المملكة العربية السعودية ورابطة العالم الإسلامي في مجال الحوار، مبيناً أن هذه الجهود أسهمت في تقوية التواصل بين الشعوب، وحققت مزيداً من التعاون والتفاهم بين أتباع الأديان والثقافات والحضارات الإنسانية.
وبين معاليه أن رابطة العالم الإسلام عقدت مؤتمرات عالمية للحوار في كل من مدريد وفينا وجنيف، إلى جانب اللقاءات والندوات التي شاركت فيها وفود الرابطة في عدد من العواصم العالمية.
وقال معاليه: إن مؤتمرات الحوار وندواته توسع مجالات التفاهم بين الشعوب والمنظمات والبلدان المختلفة، كما أنها تحقق تبادل المعرفة من خلال الحوار المنطلق من ثقافات متعددة، مؤكداً أن مناشط الحوار أسهمت في تعريف غير المسلمين بمبادئ الإسلام التي تحتاج إليها الشعوب الإنسانية في علاج مشكلاتها المعاصرة.


..ويناقش قضية التبادل الثقافي مع عمدة مانشستر

قام معالي الشيخ الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، وعضو هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية يوم الإثنين 18/7/1432هـ بزيارة عمدة مدينة مانشستر السيد/ لورد مير.
وتم خلال اللقاء مناقشة قضية التبادل الثقافي بين المؤسسات الإسلامية التي تعنى بالتراث والحضارة والثقافة الإسلامية، والمؤسسات والمنتديات الثقافية في بريطانيا.
وأكد د. التركي خلال اللقاء أن التبادل الثقافي بين الشرق الإسلامي والبلدان الغربية يتيح للشعوب التعرف على الثقافات والحضارات الإنسانية، كما يسهم في تعريف الغربيين بما قدمته الحضارة الإسلامية للبشرية خلال الأزمنة المختلفة.
من جهته أثنى عمدة مدينة مانشستر على الجهود التي تبذلها رابطة العالم الإسلامي في مجالات الحوار الذي من شأنه أن يعزز التفاهم والتعايش والتعاون بين الشعوب الإنسانية، ونوه بأهمية دعوة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن
عبد العزيز آل سعود أمم العالم وشعوبه للتفاهم عبر منتديات الحوار، مؤكداً أن المبادرة حظيت باهتمام كبير من قبل مؤسسات الحوار والمنتديات الثقافية في العالم.


..ويتفقد مركز خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز في أدنبرة

قام معالي الشيخ الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، وعضو هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية يوم الإثنين 18/7/1432هـ ووفد الرابطة المرافق بزيارة تفقدية لمركز خادم الحرمين الشريفين
الملك فهد بن عبد العزيز رحمه الله في مدينة أدنبرة عاصمة اسكتلندا في المملكة المتحدة.
وكان في استقبال معاليه أعضاء مجلس أمناء المركز وعدد من الأئمة والدعاة ومسؤولي الجمعيات الإسلامية.
وقد عقد د. التركي خلال الزيارة اجتماعاً شارك فيه أعضاء مجلس أمناء المركز، وألقى كلمة تحدث فيها عن مآثر خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن
عبد العزيز واهتمامه ــ رحمه الله ــ بالمراكز الإسلامية وبشؤون المسلمين في كل مكان، مذكراً بأن الملك فهد ــ رحمه الله ــ تبرع ببناء هذا المركز وبناء المنشآت
التابعة له.
بعد ذلك ناقش مجلس الأمناء برئاسة معاليه عدداً من الموضوعات الإدارية، وقد أثنى د. التركي على الجهود التي يبذلها المركز ومنسوبوه في خدمة الأهداف التي أنشئ من أجلها هذا المركز.

التاريخ الهجري: 
18/7/1432
التاريخ الميلادي: 
2011-06-20 م


مواقع التواصل الاجتماعي

 

مؤتمرات الرابطة الخارجية

القضايا الإسلامية

كتاب موقف الإسلام من الإرهاب

موقف الاسلام من الارهاب

جديد نشرة الأقليات المسلمة حول العالم

نشرة الأقليات المسلمة العدد الرابعة عشر

مجلة الإعجاز العلمي

مجلة الإعجاز العلمي العدد 34

جديد كتاب دعوة الحق

دورية دعوة الحق