تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
Printer Friendly, PDF & Email
الأمم المتحدة تدعو إلى معالجة الأوضاع الحرجة لطالبي اللجوء في الجزر اليونانية
الأمم المتحدة - واس

حثّت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، السلطات اليونانية على اتخاذ خطوات عاجلة لمعالجة الأوضاع الصعبة التي يعيشونها، وذلك تزامناً مع تفاقم الأوضاع الإنسانية في مراكز الاستقبال التي تستضيف نحو إحدى عشر ألفا من طالبي اللجوء في جزيرتي ساموس ولسبوس اليونانيتين.
وأشار المتحدث باسم المفوضية شارلي ياكسلي، إلى أن الظروف المعيشية في مراكز الاستقبال في الجزيرتين قد أصبحت مزرية جداً، لا سيما مع اقتراب فصل الشتاء وتزايد وصول أعداد الوافدين إلى الجزيرتين، مما يستدعي اتخاذ تدابير طارئة.
وكانت المفوضية، قد رحبت بإعلان الحكومة اليونانية مؤخراً منحها الإقامة لأكثر من ستة آلاف و500 شخص، لكنها تحذر مع ذلك من أن أعداد الوافدين إلى الجزيرتين في الأشهر الثلاثة الأخيرة فاق أعداد المغادرين، معربةً عن قلقها من تباطؤ عمليات نقل هؤلاء إلى الداخل في الآونة الأخيرة.