تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
Printer Friendly, PDF & Email
وزيرة خارجية النمسا تدعو الحكومات إلى مكافحة " الاتجار بالبشر"
فيينا - وام

أكدت وزيرة خارجية النمسا، كارين كنيسل، مشاركة النمسا بشكل فعال منذ سنوات في مكافحة الاتجار بالبشر بجميع انحاء العالم.

وأشارت إلى وجود تعاون وثيق مع مكتب الأمم المتحدة المعني بمكافحة المخدرات والجريمة في فيينا، وقالت "الاتجار بالبشر جريمة لا تعرف الحدود"، ودعت الحكومات إلى مكافحة هذه الجريمة.

أدلت الوزير كنيسل بتصريحها الصحفي بمناسبة عرض التقرير السنوى المكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة ، "التقرير العالمي عن الاتجار بالبشر لعام 2018"، لأول مرة بمقر منظمة الأمم المتحدة في العاصمة فيينا.

وقالت الوزيرة "التقرير يوفر لنا معرفة تمكننا من مكافحة الاتجار بالبشر بشكل أكثر فاعلية".

و حذرت وزيرة خارجية النمسا من "زيادة أعداد الضحايا والمجرمين بجميع أنحاء العالم"، وأكدت ضرورة "عدم اغفال العدد المتزايد من المدانين"، وانتقدت الوزيرة أوضاع تجعل "كسب المال عن طريق استغلال الأشخاص الآخرين ما زال أمراً سهلاً للغاية".