تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
اختراق أمني لشبكة الكمبيوتر بالبرلمان الاسترالي
سيدني - بنا

أعلنت السلطات الاسترالية أنها تحقق في خرق أمني في شبكة الكمبيوتر بالبرلمان الاسترالي، والذي ربما يكون "هجوما الكترونيا".

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن رئيس مجلس النواب توني سميث ورئيس مجلس الشيوخ سكوت ريان قولهما في بيان مشترك "ليس هناك دليل بأنه تم الوصول لأي بيانات، لكن التحقيقات مازالت جارية".

وأجبر هذا الخرق الأمني البرلمانيين والموظفين في البرلمان الاسترالي على تعديل كلمات السر في أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم كإجراء احترازي.